في تحيين قواميس العربية.. غياب مُزدوج

في تحيين قواميس العربية.. غياب مُزدوج

صدر في الأيام الأخيرة  “إصلاح” اللغة الفرنسية؛ جدلٌ في الهوية؟ المُعجَم الفرنسي “لاروس الصغير”، في طبعته السابعة عشرة بعد المائة لسنة 2022، وسيضم 63500 مفردة، و125000 معنى و20000 عبارةً فضلًا عن 28000 اسم عَلمٍ، من بينها مائة وسبعون مُفردة جَديدة، هي تلك التي استحدثها الاستعمال طيلة العام الماضي، وجلُّها يدور حول جائحة كورونا التي كانت وراء توليد العديد…

في هجرة العبارات الجاهزة

في هجرة العبارات الجاهزة

على أعمدة الصحافة العربية، كما في نصوص الرواية الحديثة وخطابات السياسة، تطالعنا العديدُ من العبارات الجاهزة المُستحدثة Idiomatisme، التي تُساق مساقَ التمثيل، وتؤدي وظائفه الاستعارية التي نظَّرت لها البلاغة الكلاسيكية، بما هي تركيبٌ مُركز “تجتمع فيه أربعةٌ لا تجتمع في غيره من الكلام: إيجاز اللفظ، وإصابة المعنى، وحسن التشبيه، وجودة الكناية”، والكلام للنَّظام (777-838). بيد أننا…

شواهد الأدب.. في هجران ولعٍ عربيّ قديم

شواهد الأدب.. في هجران ولعٍ عربيّ قديم

نلاحظ مُفارقة لافِتة بين ازدهار معاجم الشّواهد والمُختارات في كُتب القدماء، وبين غياب هذا الصنف من التآليف في النّتاج الألسنيّ-الثقافي العربيّ في عصرنا. فقد كان مَأثورُ الكلام يُجمَع في مَوسوعاتٍ ويُرتّب إمّا بحسب موضوعاتِه ومعانيه أو بحسب أبنيته وقوافيه، وأحيانا حسب الحَرف الأول منه، وقد يَعقبه ذكرٌ لقائِله والتذكير بمناسبات صياغته بالإضافة إلى بَيان البَحر…

جدل الفصحى والدارجة: بين التعلل والبرهنة

جدل الفصحى والدارجة: بين التعلل والبرهنة

في الصائفة الأخيرة، تَعالت في بعض دول المَغرب أصواتُ جمعياتٍ تنادي باستعمال الدارجة في التعليم الابتدائي، وكان آخرُها ما صدرَ عن ممثل وزارة التربية الوطنية الجزائرية الذي دعا – عبر القنوات الرسمية- إلى ضَرورة استخدام العامية في التدريس طيلةَ سنوات التعليم الأولى. وتَعود هذه الدعوة القديمة الحادثة – بشكل دوري – يَدفعُ إلى استكشاف دوافعها…